fbpx
a

Lorem ipsum dolor sit amet, conse ctetur adip elit, pellentesque turpis.

تقييم مهارات اللّغة العربية للناطقين بغيرها عن بُعد

أ. نادية مصطفي العسَّاف

مدرس العربية للناطقين بغيرها - الجامعة الأردنية

بعد فترة قريبة ستنتهي الفصول الدّراسية الإفتراضية لدى كثير من البرامج والجامعات، ويبدأ تحدٍّ جديد لديهم، وهو كيف سيقيّم الأساتذة طلبتهم؟ وكيف سيجرون اختباراتهم؟

قد يتبادر لذهن الكثير منهم إجراء اختبارات إلكترونيّة، ولكن ما الطرائق الأنسب لإجراء مثل هذه الاختبارات؟ وكيف يمكنهم التحقّق من صدق هذه الاختبارات؟

تعدّ الاختبارات الإلكترونية إحدى الوسائل الحديثة لتقييم مخرجات العمليّة التعليميّة باستخدام الحاسوب، أو الأجهزة الذكيّة، وقد تكون بديلًا ممتازًا  للاختبارات الورقيّة التقليديّة لما تتميّز به من مرونة وكفاءة في جميع مراحل تطبيقها.

يمكننا تطبيق الاختبارات الإلكترونية في كافّة المجالات، ولكن ستركّز هذه المقالة على اختبارات اللغة وخاصّة اختبارات اللّغة العربية للناطقين بغيرها الإلكترونيّة أو غير الإلكترونية ولكنها تُجرى عن بُعد، فلا شكّ في أننا نعرف أن اختبارات اللغة تنقسم حسب مهاراتها إلى: الاستقبالية ( الاستماع والقراءة)، والإنتاجية ( المحادثة والكتابة).

ففي مهارة المحادثة يمكننا قياسها عن طريق تكليف الطلبة القيام بتقديم شفوي موضوعه متعلّق بمواضيع درسها خلال الفصل الدّراسي، أو موضوع هو مهتمّ به ويريد معرفة معلومات أكثر عنه، ومن ثمّ يمكن للطلبة التقديم باستخدام منصّات الكترونيّة كـ  Microsoft teams و  canvas وغيرها، أو عن طريق برامج مكالمات الفيديو مثل  Zoom و Skype  وGoogle duo  و  Google Meetوغيرها الكثير، وإن كان من الصعب أن يقدّم الطلبة بشكل مباشر من خلال هذه المنصّات بسبب مشاكل في الإنترنت، أو لأسباب أخرى، فمن الممكن أن يطلب الأستاذ من طلبته أن يقوموا بتسجيل تقديمهم في فيديو،  ومن ثمّ يرسلونه له وبعد ذلك يشاهده الأستاذ ويرسل تقييمه وملاحظاته لهم. وعلى الأستاذ أن يُخبر الطلبة بالمعايير التي سيستخدمها في تقييم تقديمهم سواء أكان التقديم مباشرًا أم مسجلًا، ومن هذه المعايير:

  • المحتوى – المفردات                                     – الدّقة النحويّة وتركيب الجمل
  • النّطق – الوسائل السمعيّة أو البصريّة           –  الالتزام بالوقت

أمّا في المهارات الأخرى كالقراءة والاستماع والكتابة فمن الممكن أن يستخدم الأستاذ مواقع إلكترونيّة لتصميم اختبارات إلكترونيّة خاصّة به على سبيل المثال يمكنه استخدام Microsoft forms، أو  Google forms، أو  LMS system، أو Moodle، أو Quizlet وغيرها الكثير. فمن خلالها يمكنه وضع أسئلة موضوعيّة، أو  مقاليّة، وجميعها لديها ميزة التّصحيح الآلي، وجميعها أيضًا لديها ميزة ملخّص إحصائي لنتائج الاختبار.

وطبعًا في العادة يكون هناك ثقة كبيرة بين الأستاذ وطلبته الناطقين بغير العربية، بعدم استخدام أي وسائل أو مساعدة خارجية، وحتى وإن استخدمها الطلبة فسيعرف الأستاذ مباشرة؛ لأن الأستاذ أعلم بمستوى طلبته، ولكن إن كان قلقه مستمرًا حول هذا الأمر فيمكنه استخدام مواقع تستخدم تقنية الذكاء الاصطناعي لتقليل عملية الغشّ ومن هذه المواقع على سبيل المثال موقع https://examity.com/ وهو يوفّر منصّة مراقبة عبر الإنترنت أكثر أمانًا من خلال حماية الامتحانات، بالإضافة إلى شفافيته الكاملة باحتفاظه بلوحة بيانات شاملة عبر الإنترنت يمكن الوصول إليها بسهولة بدءًا من إكمال الاختبار، وتقارير الانتهاكات لملفات الفيديو، فبهذا سيكون لدى الأستاذ موردًا لمراجعة السلوك المشكوك فيه والرّد عليه على الفور.

أما في حال تعذّر استخدام أحد هذه المواقع الالكترونية، فعلى الأستاذ أن يفكّر بطرائق أخرى ليقوم باختباره لطلبته وأقترح هنا أن يستخدم الأستاذGoogle Drive  لتنفيذ اختباره فيمكنه إنشاء الاختبار في Google docs، ويقسّمه بناء على المهارات التي يريد اختبارها، وبعد انشائه للاختبار يقوم الأستاذ بمشاركته مع الطلبة. ولا ننسى أن نكتب في بداية الصّفحة تعليمات الامتحان ومن التعليمات المقترحة:

  • لا يجوز التشاور أو التعاون مع أي شخص بشأن الأسئلة، أو استخدام قاموس، أو أي مصدر آخر (مثل كتاب الصّف).
  • مدة الاختبار، فعليه الالتزام بالوقت المحدّد.
  • تنبيه الطلبة إلى عدد أسئلة الإختبار، وعدد صفحاته، والمجموع الكلّي لعلامة الاختبار.
  • في مهارة الاستماع من الممكن أن نحدّد للطلبة عدد المرّات التي يستطيعون من خلالها مشاهدة الفيديو والاستماع له ومن الأفضل أن نحدّدها بثلاث مرّات، دون إيقافه، أو التغيير في سرعته.
  • في مهارة الكتابة من المهمّ أن نكتب للطلبة المعايير التي ستستخدم لتقييم كتابتهم ومن هذه المعايير:
  • الالتزام بالحد الأدنى، أو الأعلى لعدد الكلمات.
  • الأفكار الرئيسية واضحة ومدعومة بأفكار وأمثلة.
  • الاستخدام السليم والملائم للمفردات والعبارات.
  • الاستخدام الصحيح لقواعد اللغة.
  • التهجئة الصحيحة.
  • عند الانتهاء من الاختبار على الطالب إرسال نسخة من إجابته إلى الأستاذ عن طريق الإيميل.

بعد الإرسال سيقوم الأستاذ بإرسال نتيجة الطالب بعد تصحيحها، بالإضافة إلى كتابة الملاحظات على ورقة امتحانه من خلال خاصّة “تعليق”، ويستطيع الطالب بعد ذلك تقييم مستواه، والإطلاع على الإجابات الصحيحة التي لم يوفّق فيها، أتمنى لكم تجربة ممتعة.

Post a Comment

ادخل بريدك الالكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الالكتروني

تسجيل عضوية جديدة

Reset Password