fbpx
a

Lorem ipsum dolor sit amet, conse ctetur adip elit, pellentesque turpis.

تنوع طرق التدريس في فصول العربية للناطقين بغيرها

محمد حسن فرجاني

مؤسس موقع Customized Arabic

تتنوع‭ ‬طرق‭ ‬التدريس‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭, ‬يفي‭ ‬بحاجات‭ ‬الطلاب‭ ‬وخصائصهم‭ ‬العمرية‭ ‬والنفسية‭ ‬وأهدافهم‭ ‬ومستوياتهم‭ ‬المختلفة‭ ‬من‭ ‬ناحية‭ ‬وبظروف‭ ‬البيئة‭ ‬الدراسية‭ ‬وإمكانتها‭ ‬وعدد‭ ‬الطلاب‭ ‬داخل‭ ‬الصف‭ ‬الدراسي‭ ‬ومساحته‭ ‬والتجهيزات‭ ‬المتاحة‭ ‬المادي‭ ‬منها‭ ‬والبشري‭.‬

ولكن‭ ‬واقع‭ ‬تدريس‭ ‬اللغة‭ ‬العربية‭ ‬لغير‭ ‬الناطقين‭ ‬بها‭ ‬لا‭ ‬يعكس‭ ‬هذا‭ ‬التنوع‭ ‬في‭ ‬الطرق‭ ‬والإستراتيجيات‭ ‬على‭ ‬عدة‭ ‬مستويات‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬التأليف‭ ‬ومستوى‭ ‬التدريس‭ ‬ومستوى‭ ‬اكتساب‭  ‬المهارات‭ ‬عامة‭ ‬والقراءة‭ ‬والكتابة‭ ‬بصورة‭ ‬خاصة‭.‬

إذا‭ ‬نظرنا‭ ‬إلى‭ ‬الكتاب‭ ‬الأشهر‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬“العربية‭ ‬بين‭ ‬يديك”‭ ‬الكتاب‭ ‬الأول‭ ‬لوجدنا‭ ‬51‭ ‬حوارا‭ ‬في‭ ‬موضوعات‭ ‬شتى‭ ‬موزعة‭ ‬على‭ ‬16‭ ‬وحدة‭, ‬كل‭ ‬وحدة‭ ‬تعالج‭ ‬موضوعا‭ ‬من‭ ‬الموضوعات‭ ‬التي‭ ‬تمس‭ ‬حياة‭ ‬الطالب‭ ‬ومع‭ ‬نظرة‭ ‬في‭ ‬كتاب‭ ‬المعلم‭ ‬نجد‭ ‬أن‭ ‬التنوع‭ ‬قد‭ ‬تلاشى‭ ‬وحل‭ ‬مكانه‭ ‬خطوات‭ ‬ثابتة‭ ‬فطريقة‭ ‬التدريس‭ ‬للحوارات‭ ‬كلها‭ ‬واحدة‭ ‬لا‭ ‬تتغير‭ ‬وما‭ ‬يسري‭ ‬على‭ ‬الحوارات‭ ‬يسري‭ ‬على‭ ‬طريقة‭ ‬تدريس‭ ‬المفردات‭ ‬والتراكيب‭ ‬وغيرها‭ , ‬ولعل‭ ‬غالب‭ ‬الكتب‭ ‬الأخرى‭ ‬ليس‭ ‬أفضل‭ ‬حالا‭ ‬فغالبها‭ ‬لا‭ ‬يأتي‭ ‬معه‭ ‬كتاب‭ ‬معلم‭ ‬من‭ ‬الأساس‭ ‬أويكون‭ ‬هناك‭ ‬وريقات‭ ‬كتبها‭ ‬المؤلف‭, ‬ففي‭ ‬إحدى‭ ‬السلاسل‭ ‬التي‭ ‬كنت‭ ‬أستخدمها‭ ‬فترة‭ ‬من‭ ‬الزمن‭ ‬لمناسبتها‭ ‬نوعية‭ ‬وحاجات‭ ‬طلابي‭ ‬فتواصلت‭ ‬مع‭ ‬المؤلف‭ ‬لأحصل‭ ‬منه‭ ‬على‭ ‬كمية‭ ‬من‭ ‬الكتاب‭ ‬وعندما‭ ‬قابلته‭ ‬سألني‭ ‬إذا‭ ‬ما‭ ‬كنت‭ ‬قد‭ ‬حصلت‭ ‬على‭ ‬دليل‭ ‬المعلم‭ ‬لكتابه‭ ‬فأجبته‭ ‬بالنفي‭ ‬ففتح‭ ‬درجه‭ ‬وأعطاني‭ ‬دليل‭ ‬المعلم‭ ‬وهو‭ ‬عبارة‭ ‬عن‭ ‬ورقات‭ ‬قليلة‭ ‬مليئة‭ ‬بعبارات‭ ‬مثل‭ ‬‮«‬‭ ‬يدير‭ ‬المعلم‭ ‬الدرس‭ ‬الثاني‭ ‬بطريقة‭ ‬الدرس‭ ‬الأول‭ ‬نفسها‮»‬‭ , ‬‮«‬نموذج‭ ‬لتدريس‭ ‬الدروس‭ ‬من‭ ‬الرابع‭ ‬حتى‭ ‬الحادي‭ ‬عشر‮»‬‭ ‬فالدروس‭ ‬كلها‭ ‬تدرس‭ ‬بنفس‭ ‬الطريقة‭ ‬دون‭ ‬تغيير‭ ‬مما‭ ‬يصيب‭ ‬الطلاب‭ ‬بالملل‭ ‬ويؤثر‭ ‬سلبا‭ ‬على‭ ‬اكتسابهم‭ ‬اللغة‭ ‬واستبقائها‭.‬

وإذا‭ ‬انتقلنا‭ ‬إلى‭ ‬الممارسة‭ ‬العملية‭ ‬داخل‭ ‬الفصول‭ ‬سنجد‭ ‬أثر‭ ‬ذلك‭ ‬ولا‭ ‬شك‭ ‬فلكل‭ ‬مركز‭ -‬‭ ‬أو‭ ‬ربما‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬المراكز‭ ‬التي‭ ‬خرجت‭ ‬من‭ ‬عباءة‭ ‬واحدة‭- ‬طريقة‭ ‬واحدة‭ ‬ثابتة‭ ‬لتقديم‭ ‬كل‭ ‬عنصر‭ ‬أو‭ ‬مهارة‭ ‬من‭ ‬مهارات‭ ‬اللغة‭ ‬يعلمها‭ ‬القديم‭ ‬للجديد‭ ‬ويتوارثها‭ ‬المدرسون‭ ‬جيلا‭ ‬بعد‭ ‬جيل‭ ‬فنجد‭ ‬أن‭ ‬المعلم‭ ‬وقد‭ ‬أمضى‭ ‬من‭ ‬عمره‭ ‬السنوات‭ ‬في‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬الثري‭ ‬ولم‭ ‬يطبق‭ ‬إلا‭ ‬طريقة‭ ‬واحدة‭ ‬أو‭ ‬ربما‭ ‬اثنتين‭ ‬في‭ ‬تدريسه،

‭ ‬فهل‭ ‬نستطيع‭ ‬حقا‭ ‬أن‭ ‬نقول‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬المدرس‭ ‬له‭ ‬خمس‭ ‬أو‭ ‬ست‭ ‬أو‭ ‬عشر‭ ‬أو‭ ‬ربما‭ ‬عشرين‭ ‬سنة‭ ‬من‭ ‬الخبرة‭ ‬أم‭ ‬أنها‭ ‬سنة‭ ‬واحدة‭ ‬عجفاء‭ ‬مكررة؟؟‭!‬‭ 

وبالطبع‭ ‬فإن‭ ‬هذا‭ ‬يؤثر‭ ‬سلبا‭ ‬على‭ ‬الطالب‭ ‬واكتسابه‭ ‬مهارات‭ ‬وعناصر‭ ‬اللغة‭ ‬واستبقائها‭ ‬فنلاحظ‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الطلاب‭ ‬ضعف‭ ‬في‭ ‬المهارات‭ ‬حتى‭ ‬بعد‭ ‬دراستهم‭ ‬لمدد‭ ‬طويلة‭ ‬نسبيا‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬مهاراتي‭ ‬القراءة‭ ‬والكتابة‭, ‬ففي‭ ‬القراءة‭ ‬ينصب‭ ‬كل‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬القراءة‭ ‬الجهرية‭ ‬دون‭ ‬غيرها‭ ‬فلا‭ ‬يعرف‭ ‬الطالب‭ ‬الأنواع‭ ‬المختلفة‭ ‬للقراءة‭ ‬والنصوص‭ ‬ومهارات‭ ‬التعامل‭ ‬معها‭ ‬وكيف‭ ‬يعرف‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المعلمين‭ ‬لا‭ ‬يعلمونها‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬تعرضت‭ ‬له‭ ‬في‭ ‬مقال‭ ‬سابق‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المجلة‭ ‬الكريمة‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬حدا‭ ‬مؤلفي‭ ‬سلسلة‭ ‬‮«‬‭ ‬العربية‭ ‬بين‭ ‬يديك‮»‬‭ ‬إلى‭ ‬إزالة‭ ‬نصوص‭ ‬القراءة‭ ‬الموسعة‭ ‬من‭ ‬الكتابين‭ ‬الثاني‭ ‬والثالث‭ ‬وتأخيرهم‭ ‬في‭ ‬جزء‭ ‬رابع‭ ‬بسبب‭ ‬عدم‭ ‬تفريق‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المعلمين‭ ‬بين‭ ‬طريقة‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬النصوص‭ ‬المكثفة‭ ‬والموسعة‭, ‬وكذلك‭ ‬الاقتصار‭ ‬في‭ ‬مهارات‭ ‬الكتابة‭ ‬على‭ ‬تدريس‭ ‬مهارات‭ ‬الإملاء‭ ‬والقليل‭ ‬من‭ ‬مهارات‭ ‬تنظيم‭ ‬الكتابة‭ ‬الشكلية‭ ‬دون‭ ‬التطرق‭ ‬لمهارات‭ ‬الكتابة‭ ‬الحقيقية‭!‬

ولكن‭ ‬ما‭ ‬الحل؟‭ ‬

ربما‭ ‬كان‭ ‬الحل‭ ‬أو‭ ‬على‭ ‬الأقل‭ ‬جزء‭ ‬منه‭ ‬هو‭:‬

وجود‭ ‬دورات‭ ‬متخصصة‭ ‬لمعالجة‭ ‬طرق‭ ‬التدريس‭ ‬المختلفة‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬عنصر‭ ‬ومهارة‭ ‬من‭ ‬مهارات‭ ‬اللغة‭ ‬فهناك‭ ‬دورة‭ ‬مخصصة‭ ‬لطرق‭ ‬تدريس‭ ‬القراءة‭ ‬وأخرى‭ ‬للمفردات‭ ‬وثالثة‭ ‬للاستماع‭ ‬ودورات‭ ‬مخصصة‭ ‬لتوظيف‭ ‬الإسترتيجيات‭ ‬المختلفة‭ ‬في‭ ‬فصول‭ ‬اللغة‭ ‬العربية‭ ‬للناطقين‭ ‬بغيرها‭ ‬فهذه‭ ‬دورة‭ ‬لتوظيف‭ ‬إسترتيجية‭ ‬الفصل‭ ‬المعكوس‭ ‬وأخرى‭ ‬للتعلم‭ ‬بالستقصاء‭ ‬وثالثة‭ ‬للتعلم‭ ‬التعاوني‭ ‬وهكذا‭ ‬

وجود‭ ‬كتب‭ ‬متوعة‭ ‬متخصصة‭ ‬لكل‭ ‬مما‭ ‬سبق‭ ‬ويجب‭ ‬أن‭ ‬تتكاتف‭ ‬الجهود‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تحقيق‭ ‬ذلك‭.‬

وجود‭ ‬لقاءات‭ ‬دورية‭ ‬بين‭ ‬المعلمين‭ ‬بصفة‭ ‬عامة‭ ‬والمعلمين‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الواحد‭ ‬ليقوموا‭ ‬بعمل‭ ‬تخطيط‭ ‬تشاركي‭ ‬لكيفية‭ ‬إدارة‭ ‬الدروس‭ ‬والأنشطة‭ ‬المصاحبة‭ ‬لكل‭ ‬درس

الاستفادة‭ ‬من‭ ‬جهود‭ ‬المعلمين‭ ‬الموجودة‭ ‬على‭ ‬اليوتيوب‭ ‬من‭ ‬مدرسي‭ ‬العربية‭ ‬لغير‭ ‬الناطقين‭ ‬بها‭ ‬وحتى‭ ‬معلمي‭ ‬اللغات‭ ‬الأخرى‭.‬

توظيف‭ ‬الألعاب‭ ‬اللغوية‭ ‬التعليمية‭ ‬في‭ ‬الدروس‭.‬

قيام‭ ‬مؤلفي‭ ‬الكتب‭ ‬بعمل‭ ‬أدلة‭ ‬للمعلمين‭ ‬فيها‭ ‬من‭ ‬البدائل‭ ‬وتنوع‭ ‬أساليب‭ ‬العرض‭ ‬ما‭ ‬يأخذ‭ ‬بيدهم‭ ‬ويد‭ ‬طلابهم‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬الأهداف‭ ‬التي‭ ‬من‭ ‬أجلها‭ ‬وضع‭ ‬الكتاب‭.‬

المغامرة‭ ‬وتجربة‭ ‬الأساليب‭ ‬التي‭ ‬يقرأ‭ ‬عنها‭ ‬المعلم‭ ‬أو‭ ‬يراها‭ ‬من‭ ‬باقي‭ ‬المدرسين‭ ‬أو‭ ‬التي‭ ‬يصممها‭ ‬المعلم‭ ‬بنفسه‭ ‬وقياس‭ ‬أثرها‭ ‬على‭ ‬طلابه‭ ‬ليقرر‭ ‬متى‭ ‬يمكنه‭ ‬استخدامها‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭.‬

اقرأ المزيد

Post a Comment

ادخل بريدك الالكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الالكتروني

تسجيل عضوية جديدة

Reset Password